القائمة الرئيسية

الصفحات

عسل الهلالي .عسل جندوبي حر-تربية النحل في تونس

 "عسل الهلالي" عسل جندوبي حر.MIEL EL-HLALI



عسل الهلالي .عسل جندوبي حر-تربية النحل في تونس

تواصل مع البائع



العسل التونسي الحر.


            

للشراء اضغط هنا

العسل نعمة من نعم الدنيا وهو الذ ما يمكن تذوقه.لذلك يحضى العسل التونسي بعناية خاصة و خاصة في السنوات الاخيرة. ومن اجمل انواع العسل الموجودة في البلاد التونسيه نقصد بذلك العسل الحر موجودة  في ولايات الشمال الغربي وخاصه ولاية جندوبة ففي هذه الولاية اثبت مربي النحل نجاحهم في انتاج العسل بجودة عاليه واثبتوا كفاءتهم كما وكيفا.
ولهذا السبب في السنوات الاخيرة اصبحت كل الانظار موجهه الى العسل الجندوبي الحر او ما يعبر عليه على مواقع التواصل الاجتماعي الذهب الجندوبي.

العسل الجندوبي ، الإكسير الرائع: فوائد العسل لم تكن تعرفها.

هل تعلم أن العسل الحرمن أقدم العلاجات الطبية المسجلة؟ أقدم وثيقة طبية معروفة ، مكتوبة في مصر القديمة ، تحكي عن استخدام العسل لتقليل الالتهاب وتخفيف الحروق وأنواع أخرى من تلف الجلد.

 اليوم ، لا يتم استخدام هذا الإكسير الرائع فقط كمرهم موضعي أو لتحلية مشروبك المفضل ؛ يوجد أيضًا في العديد من مشروبات الطاقة ويتم تناوله كعلاج داخلي لعلاج مجموعة من الحالات الصحية - وقد يساعدك أيضًا على إنقاص الوزن! تعرف على المزيد حول الفوائد الصحية المحتملة لهذا العلاج الحلو أدناه.

"عسل الهلالي" جيد للجروح-العسل التونسي الحر

تم استخدام العسل الخام كعلاج طبيعي لعدة قرون. من المعروف أن لها خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للالتهابات ، مما يجعلها خيارًا مثاليًا لعلاج الجروح. عند استخدامه موضعيًا ، يمكن أن يساعد العسل الحر في تسريع عملية الشفاء عن طريق تقليل التورم والاحمرار.

 بالإضافة إلى ذلك ، يعتبر العسل أيضًا مطهرًا طبيعيًا ، مما يعني أنه يمكن أن يساعد في منع العدوى.

"عسل الهلالي" جيد للهضم-العسل التونسي الحر

لا يدرك الكثير من الناس أن العسل الحر يمكن أن يكون مفيدًا حقًا لعملية الهضم. يمكن أن يساعد في كل شيء من اضطراب المعدة إلى الإمساك. العسل ملين طبيعي ، لذلك يمكن أن يساعد في تحريك الأشياء إذا كنت تشعر بالاحتفاظ. 

إنه أيضًا مادة حيوية ، مما يعني أنه يساعد في تغذية البكتيريا الجيدة في أمعائك. وتلك البكتيريا الجيدة مهمة للحفاظ على عمل الهضم بشكل صحيح.

"عسل الهلالي"عامل ممتاز مضاد للالتهابات-العسل التونسي الحر

لقد ثبت أن العسل عامل ممتاز مضاد للالتهابات. في إحدى الدراسات ، كان أكثر فعالية من الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية. يمكن أن يساعد العسل في تقليل التورم والاحمرار والألم. كما أنه عامل طبيعي مضاد للبكتيريا ، لذلك يمكن أن يساعد في تسريع عملية الشفاء.

 "عسل الهلالي"مضاد للشيخوخة-العسل التونسي الحر

نعلم جميعًا أن العسل مضاد كبير للبكتيريا ويمكن استخدامه موضعياً على الجروح والخدوش. لكن هل تعلم أن العسل الحر له أيضًا خصائص مضادة للشيخوخة؟ عند وضعه على الجلد ، يمكن أن يساعد العسل على تحفيز إنتاج الكولاجين وتجديد الخلايا ، مما يؤدي إلى بشرة أكثر حزما وشبابا.

 العسل أيضًا مرطب طبيعي ، مما يعني أنه يساعد في الحفاظ على ترطيب البشرة عن طريق سحب الرطوبة من الهواء.

"عسل الهلالي"معزز مستويات الطاقة-العسل التونسي الحر

من أكثر فوائد العسل شيوعًا أنه يمكن أن يساعد في زيادة الطاقة الطبيعية. وذلك لأن العسل الحر يحتوي على سكريات بسيطة مثل الفركتوز والجلوكوز ، والتي يمتصها جسمك بسهولة ويستخدمها للحصول على الطاقة. 

في الواقع ، أظهرت الأبحاث أن العسل يمكن أن يكون بنفس فعالية المشروبات الرياضية في تعزيز أداء التمارين الرياضية. ولكن على عكس المشروبات الرياضية ، فإن العسل طبيعي بالكامل ولا يحتوي على أي سكر مضاف أو مكونات صناعية.

"عسل الهلالي" يحارب العسل الحر حب الشباب ويهدئ البشرة-العسل التونسي الحر

العسل الخام مضاد حيوي طبيعي وله خصائص مضادة للالتهابات يمكن أن تساعد في محاربة حب الشباب وتهدئة البشرة. كما أنه مرطب طبيعي ، مما يعني أنه يساعد في الحفاظ على رطوبة البشرة. يمكن أن يساعد العسل أيضًا على تفتيح البشرة وتوحيد لونها.

"عسل الهلالي" يحمِي صحة القلب-العسل التونسي الحر

يمكن أن يساعد العسل الحر في تقليل الكوليسترول السيئ وتحسين ملف الدهون عن طريق زيادة مستويات الكوليسترول الحميد. بالإضافة إلى ذلك ، يمكن أن يساعد العسل في منع تجلط الدم وتقليل الالتهاب. كل هذه التأثيرات يمكن أن تساعد في الحفاظ على صحة قلبك وعمله بشكل صحيح.

"عسل الهلالي"مادة حافظة-العسل التونسي الحر



هل تعلم أن العسل الحر مادة حافظة كبيرة للغذاء؟ هذا لأنه يحتوي على خصائص طبيعية مضادة للبكتيريا ومضادة للفطريات. يمكن أن يساعد العسل في الحفاظ على طعامك طازجًا وخاليًا من البكتيريا الضارة. بالإضافة إلى أنه مُحلي طبيعي يمكن أن يضيف نكهة إلى أطباقك.


يقول الله عز وجل في سورة النحل: “وأوحَى ربـُّكَ إلى النحلِ أنِ اتخذي منَ الجبالِ بُيوتًا ومنَ الشجرِ ومما يَعرُشون (68) ثم كُلي من كلِّ الثمرات فاسلُكي سُبُلَ ربـِّكِ ذللاً يخرج من بُطونِها شرابٌ مختلفٌ ألوانُهُ فِيهِ شِفَاءُ للنّاسِ إنَّ في ذلكَ لآيةٍ لِقَومٍ يَتَفَكَّرُون(69)”.




تعليقات